واي فاي:تحرر من الأسلاك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

واي فاي:تحرر من الأسلاك

مُساهمة  abderaoufa في الثلاثاء مارس 18, 2008 12:20 pm

بفضل تقنية واي فاي، ونقاط الاتصال الساخنة التي برزت في شتى الأماكن أصبح بإمكانك أن تحمل الإنترنت معك إلى أي مكان.
ويرى الخبراء أن القرن الحادي والعشرين سيشهد عهداً معلوماتياً ثانياً، تكون فيها الإنترنت وغيرها من مصادر المعلومات في متناول المستخدم لاسلكياً أينما كان. فبعد أن صارت الإنترنت موجودة في كل مكتب وكل بيت (موصولة بالحائط)، بقي حلم المستخدم هو الانعتاق من قيد الأسلاك واستخدام الإنترنت في جهاز محمول متنقلاً أينما شاء. وتصوّر الحالمون أن الهاتف الخلوي هو ما سيتيح هذا التحرّر من قيد الأسلاك، لكنهم رأوا ذلك بعيداً؛ إذ إن الاتصال بالإنترنت عن طريق الهاتف الخلوي مُكلِف من جهة، وبطيء جداً من جهة أخرى. أما اليوم فإن مظاهر العهد اللاسلكي الجديد حيّة تشهدها في آلاف البيوت والشركات والأماكن العامة في أميركا والعالم بفضل تقنية "واي فاي".


واي فاي Wi-Fi، هي اختصار لـWireless Fidelity، أي البث اللاسلكي الفائق الدقة والسرعة، وهي التقنية التي تقوم عليها معظم الشبكات اللاسلكية اليوم، فهي تستخدم موجات الراديو لتبادل المعلومات بدلا من الأسلاك والكوابل وهي قادرة على اختراق الجدران والحواجز. وشبكات واي فاي أو ما يسمى بالنقاط الساخنة Hotspots هي عبارة عن جهاز هوائي (أنتين) موصول بالإنترنت ويتصل لاسلكياً مع أجهزة الكمبيوتر في مداه الذي قد يصل إلى 45 متراً. ولكي يستطيع جهاز الكمبيوتر (محمولاً أو غير محمول) أن يتصل بشبكة واي فاي، يجب تهيئته بدعم تقنية واي فاي، والخبر السار أن معظم الأجهزة المحمولة التي تباع الآن مهيأة ببطاقات واي فاي في داخلها وهي معدّة لتكون متكاملة مع النقاط الساخنة التي توفر هذه الخدمة. وعملية الاتصال بالإنترنت عن طريق واي فاي سهلة للغاية، فالبرمجيات التي تأتي مع البطاقة اللاسلكية تبحث أوتوماتيكياً في المجال من حولها عن نقطة ساخنة، فإن وجدتها فإن الإنترنت تصبح على مقربة كبسة زر. وقد بلغت تقنية واي فاي من الشعبية بحيث أصبح كثير من المقاهي (مثل ستار باكس) والمطاعم (مثل ماكدونالذز) والمطارات والفنادق والجامعات والمكتبات وغيرها من الأماكن العامة توفر إمكانية الاتصال بالإنترنت لكل زائر لديه جهاز محمول، مثل الكمبيوتر المحمول Notebook أو الكفي أو المساعد الشّخصيّ الرّقميّ PDA أو الكمبيوتر اللوحي Tablet PC. وتقدم بعض هذه الأماكن الخدمة مقابل ثمن ويقدمها البعض الآخر بالمجان كوسيلة لاجتذاب الزبائن. يقول جيري غيتشل، الخبير التقني والمستشار في مجال تطبيق التكنولوجيا في مجال الأعمال: "أصبحت واي فاي تمثل ثقافة لها مصطلحاتها الخاصة، وممارساتها الخاصة وعاداتها وتقاليدها الخاصة" ويذكر منها وورتشاكنغ Warchalking، وهي التعليم بالطباشير بإشارات خاصة على الأرصفة بالقرب من النقاط الساخنة ليستطيع الناس إيجادها بسهولة، ومنها ووردريفينغ Wardriving، وهي التجول بالسيارة والتصنت من أجل البحث عن النقاط الساخنة واستخدامها.

تجوال، سرعة، مرونة، رخص

مميزات واي فاي كثيرة وجمة، فعملية إعداد شبكاتها سريعة وسهلة، فهي لا تحتاج إلى تمديدات للأسلاك وحفر للحيطان، ويمكن تحريك الأجهزة فيها بجميع الاتجاهات، وحملها والتجوّل بها بحيث يمكنك أن تبقى متصلاً بشكل دائم بالإنترنت، من مكتبك تارة وغرفة الاجتماعات تارة والمقهى تارة أخرى. فهي تتيح قدراً كبيراً من المرونة وبالتالي تزيد الإنتاجية. وهي تتيح للمسافر البقاء متصلاً أثناء السفر، حتى إن كثيراً من شركات الطيران أصبحت تقدم خدمة واي فاي على طائراتها ليتمكن المسافرون من الاتصال بالإنترنت عن طريق أجهزتهم المحمولة من على متن الطائرة. وتصل سرعة الاتصال عن طريق واي فاي إلى 54 ميغابايت في الثانية، فسرعتها لا تقارن مع المودم الهاتف، بل هي أسرع بعدة مرات من الاتصال عن طريق الكيبل أو DSL، كما يؤكد غراهام ميلفيل، مدير تسويق المنتجات في قسم الأعمال اللاسلكية في شركة سيمبل تكنولوجيز Symbol Technologies. وإعداد شبكات واي فاي أرخص من الشبكات السلكية، وبخاصة على مستوى الشركات الكبيرة، كما يفيد ميلفيل، وإدارتها أقل كلفة أيضاً، وسوف تستمر أسعارها في الهبوط نظراً لازدياد الطلب عليها واستمرار دعم الأجهزة لها.

واي فاي عربي

وتبرز نقاط ساخنة جديدة كل يوم في جميع أنحاء العالم، وتتوفر على الإنترنت أدلة لهذه النقاط الساخنة يمكنك أن تجدها على مواقع مثل موقع Wifinder.com. واي فاي انتشرت في العالم العربي في أماكن عامة مثل مركز إكسبو الشارقة ومطار الكويت الدولي ومطار البحرين الدولي وكثير من مقاهي الإنترنت والفنادق والمطاعم. وطبقت واي فاي على مستوى عدد من الشركات، ففي مطعم آيريش فيليج في دبي يقوم "النادل اللاسلكي" بإرسال الطلبات لاسلكياً بسرعة وبحد أدنى من الأخطاء إلى المطبخ عن طريق جهازه المحمول. وفي مستشفى جورج واشنطن في العاصمة واشنطن يرسل الأطباء والممرضون البيانات الطبية من وإلى السجلات المركزية لاسلكياً عن طريق أجهزة محمولة.

استخدام منزلي

أما الاستخدام المنزلي فهو السوق الكبرى لواي فاي، فالإقبال عليه يتزايد خصوصاً بالنسبة لأولئك الذين يقومون بإعداد شبكات لأول مرة، إذ بإمكانهم تفادي بناء الشبكات المادية. يقول غيتشل: "مثلما اتجهت الدول النامية مباشرة إلى الهواتف الخلوية متجاوزة الاتصالات السلكية الأرضية، فإن البيوت التي لم تكن فيها شبكات سلكية بالأصل تفضّل شبكات واي فاي". واي فاي تتيح للإنترنت أن تكون مفتوحة وجاهزة للاستخدام دائما، من السرير أو المطبخ أو الكنبة أو المكتب أو حديقة المنزل، كل ذلك بدون أسلاك. وهناك عدة معايير للشبكات اللاسلكية حددها معهد المهندسين الإلكترونيين والكهربائيين IEEE، أشهرها 802.11b، وقد أقرّ قبله معيار 802.11b. وأحدث المعايير اليوم هي 802.11g، وهذه المعايير متوافقة مع بعضها في الغالب، إلا أن مداها وسرعاتها متفاوتة. ويتوقع لتكنولوجيا واي فاي أن تتطور وأن تتغير كما تتغير معظم التطبيقات التكنولوجية الأخرى، "لكنها تمثّل نقطة الانطلاق نحو العالم الموصول الذي نشعر فيه بوجود الإنترنت دائما أينما كنا"، على حد تعبير كيفين برايس، المدير التنفيذي لشركة أكيوكود AccuCode، التي تقوم بإعداد تطبيقات واي فاي لكثير من الشركات الأميركية الكبرى، فسوف تكون الإنترنت مضمّنة في كل الأجهزة، وسوف تكون المعلومات متوفرة دائما سواء على مستوى الشركات والأعمال أم على المستوى الشخصي. كم سيكون من المثير مراقبة كيفية تكامل التقنيات المختلفة وكيف سيكيّفها الناس لاحتياجاتهم ويغيروا طريقة استخدامهم لها.

abderaoufa

ذكر عدد الرسائل : 20
العمل/الترفيه : أستاذ
المزاج : مبتسم
تاريخ التسجيل : 12/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى